أمريكا: زبونة تقاضي مطعم "برجر" شهيراً بسبب "دولار واحد".. والمطعم يعرض تسوية

ارشيفية
رفعت أمريكية دعوى قضائية ضد شركة “برجر كنج” في مقاطعة برنس جورج بولاية ميريلاند، بسبب ما سمّته “تضليلا في أحد العروض”، وهو عرض “اشتر واحدًا والثاني مجانًا”، ما جعلها تدفع أكثر من السعر العادي.

وتلخصت الدعوى، التي بدأتها المرأة في شهر مايو الماضي، وفقًا لصحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، في أنها اكتشفت أن العرض الذي يُفترض أن يكون مخفضًا عند شراء قطعتين، اتضح أنه أغلى من السعر العادي بقيمة دولار إلى 3 دولارات.

وأوضحت في دعواها أن الشركة ضلّلت العملاء وزادت سعر قطعة البرجر الأول، عند الاستفادة من العرض، وعندما اشترت شطائر الإفطار خارج العرض، في أكثر من فرع، في ولايات ميريلاند، وفرجينيا وفلوريدا، اتضح أنها أرخص بحوالي دولار إلى 3 دولارات.

وأشار محاميها أمام المحكمة إلى أن ما حدث هو مخطط من الشركة، لسرقة ملايين الدولارات من المواطنين، ما دعا الشركة بعد 7 أشهر من بداية الدعوى إلى قبول التسوية، ومنحت العملاء المتضررين فرصة الحصول على 5 دولارات نقدا أو بطاقة هدية بقيمة 2 دولار، بشرط تعبئة استمارة المطالبة واستيفاء شروط الاستحقاق .

وكجزء من التسوية، نفت الشركة ارتكاب أي مخالفة، وادّعت أن السبب هو خطأ تقني في أجهزة المحاسبة، إذا طلب العملاء تغيير مكونات البرجر وفق عرض “اشتر واحدا والثاني مجانا”، وأنها بالفعل أجرت تحقيقا داخليا وحدّدت أماكن الخلل الذي حدث دون قصد.

شارك أصدقائك هذا المقال عبر :
  •  
  •  
  •  
  •